تميرات الهلال الأحمر

اختلفنا كثيراً مع بعض القائمين على جمعية الهلال الأحمر السعودي من أجل مصلحة وطنية، وذلك الاختلاف لم يفسد قط للود قضية، لأننا نختلف للجمعية وليس عليها.
ولأننا نختلف من أجل تصحيح صورة نراها مهزوزة من الزاوية التي نقف فيها ونصر على تبليغ المسؤول بذلك ونلح في إقناعه بشتى الطرق، فإننا لا يمكن ان نتردد في تهنئته بالنجاح إذا تحقق والشد على يده عندما نرى من نفس الزاوية التي نقف فيها أن ثمة صورة جميلة صافية “ونون الجماعة هنا تشير إلى منسوبي العمل الصحفي وحاشا أن تكون للتعظيم”.

وفي رأيي المتواضع ومن زاويتي التي أطلت الوقوف فيها رأيت خطوة رائعة ليست جديدة ولكنها تزداد جمالاً خاصة انها نهج وقائي، والوقاية دلالة حكمة وبعد نظر واتساع أفق وفكر اقتصادي نير.

بحكم ظروف عملي، خاصة ساعات العمل في رمضان كنت عميلاً شبه دائم، أو قل ضيفاً يومياً يحل في ضيافة شباب جمعية الهلال الأحمر السعودي الذين تطوعوا لتفطير الصائمين عند اشارات المرور ومواقع الازدحام بعد أن تبنت الجمعية هذه الخطوة الرائعة مع مؤسسة تفطير الصائم الخيرية.

ولقد شحذت همم التركيز لديّ وسخرتها لمتابعة تأثير الوجبة على السلوك العام في الطريق، وخدمني ان الطريق طويل وشاق يمتد من خشم العان في جنوب شرق الرياض إلى حي التعاون في شمالها الغربي مروراً بعدد كبير من التقاطعات الخطرة وكنت ألحظ على سلوك المركبات انها تسير بسرعة جنونية وفي انحناءات متعرجة وتجاوز لإشارات المرور الحمراء وتحايل على بعضها بسلوك الطريق الأيمن ثم الدوران وكل ذلك من أجل اللحاق بلحظة الصفر “الفطور”، لكن ذلك السلوك الفوضوي المستعجل سرعان ما يهدأ ويتحول إلى سلوك عقلاني بمجرد اقبال ذلك الشاب الذي يرتدي حزاماً عاكساً ليقدم وجبة أنيقة متكاملة تتكون من تميرات نظيفة مغلفة محشوة باللوز “أشهد ربي انني لم أذق في حياتي قط ألذ منها، وربما ان للتوقيت والحاجة لاتباع السنّة النبوية دوراً، لكنها لذيذة وصحية حقاً”، ومعها علبة عصير جزلة، وعبوة ماء مرورية، وشطيرة بسكويت مزدوجة ومنديل معطر، ومطبوعات توعوية جمعت في علبة أنيقة ملمومة.

امتصاص عامل الاستعجال ذاك قصدت منه الجمعية تقليل الحوادث بشكل كبير والاستغناء عن خدماتها الاسعافية بخدمات وقائية فحققت هدفها بأسلوب سهل وتواصلت مع الناس مدللة انها إذا وجدت الامكانات قادرة على تجهيز عربة إسعاف متكاملة مثلما كانت ذواقة في تجهيز هدية افطار أنيقة وصحية وهادفة.

اترك رد