منتخب بلا دلال.. منتخب رجال

للمرة الثانية على التوالي يثبت منتخب ذوي الاحتياجات الخاصة السعودي أن طريق النجاح الوطني له خارطة طريق غير التي نسير عليها مؤخراً خاصة في تعاطينا مع العطاء الوطني الرياضي، والرياضة مثال يمكن تطبيقه على كل الصور الوطنية، والإخلاص الوطني لتحقيق نجاح كروي يمكن القياس به على كل صور الإخلاص للوطن في كافة المجالات. أثبت منتخب المملكة لذوي الاحتياجات الخاصة لكرة القدم بتحقيقه كأس العالم أمس الأول أن الإخلاص للوطن وتحقيق النجاحات لا يأتي من مدلل بل يأتي ممن يترك لينجز ثم يدلل ويكرم قبل أن يستريح استراحة المحارب بقليل. أثبت منتخب ذوي الاحتياجات الخاصة أن الإعلام الرياضي لا يتعامل مع الإنجاز الوطني بناء على أهميته بل بناء على شهرة وألوان وانتماء من حققوه ولأن منتخب ذوي الاحتياجات الخاصة لا علاقة لأبطاله بالشهرة ولا النادي المفضل ولا النجومية الورقية فإن الإعلام الرياضي لم يعطه حقه المستحق لا في مسيرته نحو الإنجاز السابق ولا بعد تحقيقه ولا في مسيرته نحو الإنجاز الحالي ولا بعد تحقيقه لكن ذلك لم يؤثر في الأبطال الحقيقيين لأنهم أصلا لم يسعوا للثناء بل سعوا للعطاء. في لقاء مع صحيفة عناوين بداية شهر رمضان، أي قبل هذا الإنجاز الوطني الرياضي وبعد إخفاق منتخبنا الأول لكرة القدم في التأهل لكأس العالم طلب مني توجيه رسالة للقيادة الرياضية فقلت: (إن الإعلام والميول والجدة مفسدة للمنتخب أي مفسدة).
منتخب ذوي الاحتياجات الخاصة حقق النجاح تلو النجاح لأنه بعيد عن كل هذه العناصر فرجاله لم يدللهم الإعلام بناء على تحيز للميول ولا هم من أصحاب الثروات وعقود الملايين فكان دافع كل فرد منهم النجاح الوطني فحققوه كجماعة.
قلت عنهم بعد النجاح السابق تحت عنوان (منتخب ذوي الإبداعات الخاصة) كلاما طويلا أوجز منه ما يلي:
بين حلم التعادل بمباراة واحدة أو تسجيل هدف لمنتخبنا الأول إلى تحقيق كأس العالم مسافة كبيرة جداً اختصرها شباب من ذوي الاحتياجات الخاصة أو الإعاقة الذهنية ليثبتوا للجميع أن البذل والعطاء للوطن يأتيان بالحب لا بالتحبب وبالجماعية لا بالتفرد وبالنجومية لا بالتنجيم، وبالقدرة على العطاء لا بالقدرة على الظهور.
درس في حب الوطن قدمه ذوو الاحتياجات الخاصة والإعاقة الذهنية حتى تمنينا أن كل منتخبنا الأول من ذوي الإعاقة الذهنية لأن المعاق لا يغتر ولا يتعالى ولا يتصرف بأنانية ولا يطمح لعقود ومجد شخصي.

رأي واحد على “منتخب بلا دلال.. منتخب رجال

  1. رسالة اتمنى مشاركتي بايصالها الى مدير القناة الرياضية السعودية
    .
    .

    Abolama4@hotmail.com
    a.essamaldin@asharqalawsat.com
    ألاستاذ عادل عصام الدين المحترم … تحية طيبة ابعثها من القلب لشخصكم الكريم
    تعلم ما للرياضة من أثر على حياة ذوي الاعاقة وما تسببه من رسم للبسمة على شفاههم..وبما أن حكومتنا الرشيدة هيأت لأبنائها الشباب والرياضيين كل مقومات الرقي والتطور و وضعت احتياجاته ومتطلباته في مقدمة أولوياتها ..
    فاملنا بالله عز وجل ثم في شخصك الكريم بأن تقوم قناتنا الرياضية ( الذهبية ) والتي أوكلت مهام الاشراف عليها لشخصك الكريم بالتحدث عن رياضة ذوي الاعاقة في برنامج فوانيس من حيث مشروع الصالة المقر الإداري الجديد للاتحاد السعودي لرياضة المعاقين ” تحت الانشاء” ومساحتة التي لا تتناسب ابدا مع حجم الانشطة والبالغه (13580) م2 فقط في حين يغطي موقع النادي الكويتي الرياضي للمعاقين والذي تم بناءه عام1993 مساحة 000 ، 27م2 نتمنى ايصال تساؤلنا للمسئولين
    خدمة للوطن … والرياضيين .. وذوي الاعاقة كافة
    ” اين انتم عن هذة الرياضة ؟؟ ”
    نحن لا نريد اسم نادي كترضية بل صرح يسهم بتطوير ورسم خريطة مميزة نحو تحقيق المزيد من الانجازات الرياضية داخل وخارج المملكة العربيه السعودية
    .. وستجد من الدعاء لك بالخير .. ماالله به عليم
    هذا ولك جزيل الشكر والتقدير ..

    اتمنى من كل شخص يقرأ موضوعي ان يرسلة للايميلات الموضحة اعلاه ,,, وشكرا

    http://m3aq.net/vb/showthread.php?t=25732

    http://m3aq.net/vb/showthread.php?t=29028

اترك رد