لنعن الصحة على نفسها

كل مواطن مسؤول عن الإسهام بما يستطيع في الإصلاح وتصحيح الأخطاء، تماما مثلما أن كل مسلم يعتبر متصدقا صدقة عندما يميط الأذى عن الطريق، المهم أن يقتنع المسؤول الإداري أننا نحاول مساعدته ونهدي له عيوبه وعيوب إدارته ويتقبل ما نقول على هذا الأساس من حسن النية، فلا يتشنج ولا يضيق بالنقد ويدعو لنا بالرحمة أن أهدينا إليه عيوبه، ثم إن صحة الناس كما هو تعليمهم وخدماتهم الاجتماعية وحمايتهم هي مسؤولية جماعية لا يجوز لكائن من كان أن يمنعنا من الإسهام فيها بما نستطيع، خصوصا أن التجارب المأساوية تتطلب منا الحذر والتحذير لا التخدير.
أمامي خطابات موثقة ومستندات موثوقة تدل على أن الشؤون الصحية بالقريات قامت بتوظيف طبيبة وطبيب أجنبيين ممنوعين من الممارسة الصحية!!، الطبيبة سورية أخفقت تماما في امتحان التقويم المهني للهيئة السعودية للتخصصات الطبية وقررت لجنة التصنيف المهني بالهيئة أنها غير مؤهلة للعمل بالمملكة العربية السعودية ومنعت من الممارسة الصحية، أما الطبيب فهو أردني تهرب من حضور الامتحان وصدر بحقه قرار لجنة التصنيف المهني بالهيئة بأنه غير مؤهل للعمل في المملكة في ذات الاختصاص ومع ذلك مكن من العمل لعدة أشهر بعد القرار وتم رفع خطاب من مدير الشؤون الصحية بمحافظة القريات يشفع له بالحصول على فرصة أخرى لدخول الامتحان بحجة النقص الحاد في مجال تخصص النساء والولادة!!، (هل يستثني النقص عدم التأهيل؟!)، وعندما دخل الامتحان لم يصنف إلا كطبيب نائب في تخصص أمراض النساء والولادة ومع ذلك منح ختم (استشاري نساء وولادة!!) وعرف في أكثر من تجديد لعقده على أنه طبيب نائب عناية مركزة للأطفال حديثي الولادة!! (تخصص مختلف تماما).
الأدهى والأمر أن الطبيبة السورية كانت تعمل في أحد المستوصفات الخاصة وأخفقت في اجتياز الامتحان وتم بناء على قرار الهيئة السعودية للتخصصات الصحية عدم تمكينها من الممارسة وقامت الشؤون الصحية بالقريات بمخاطبة المستوصف والجوازات لمنحها خروجا نهائيا (احتفظ بصور الخطابات) لكنها ما لبثت وخلال أقل من سنة أن عادت كمتعاقدة ومع من؟! مع الشؤون الصحية بالقريات!!.
شرط تأهيل الطبيب للممارسة حق من حقوق كل مريض في أي مكان أو منطقة ولا يحق لإدارة شؤون صحية الاستثناء أو التهاون في هذا الأمر ومهمتنا الإسهام في منع وقوع المحظور قبل أن يقع.

رأي واحد على “لنعن الصحة على نفسها

  1. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    اولا الحمدلله وثانيا شكر للاستاذ محمد الاحيدب لحرصه على القضايا التي تخض المواطن الصحة بالقريات بشكل خاص تاكد تكون مهمله او غير متابعه من وزاره الصحة اما لبعد المنطقه او لاتعتيم من قبل المسؤولين فيها نناشد وزير الصحة بعد الله بوصح حد لهذا الفساد الذي راح يحصد في ارواح المواطنين والعذرهوالاخطاء الطبيه بينما الوقع يحكي غير هذا انما هي الاخطاء البشرية نتيجه وجود كوادر غير موهله يتم احضارها من الخارج واخيرا لابد للحقيقه ان تظهر فالشكرا الجزيل للكاتب محمد ولي كل مواطن غير و علي هذا الوطن الغالي

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s