بكاء في حفل هيئة الإذاعة والتلفزيون

التذكير بالماضي والحنين إليه سبب كافٍ للشعور بالرغبة في البكاء، فما بالك إذا كان هذا تذكير بعصر عطاء وإخلاص وبذل جهد ذاتي كبير من أجل مصلحة وطن وبأقل مقابل وربما بدون مقابل.

في بداية حفل هيئة الإذاعة والتلفزيون بث للحضور فيلم وثائقي يحكي تاريخ التلفزيون منذ بداياته واستهل بمقطع مؤثر لكلمة الملك فيصل بن عبدالعزيز المرتجلة في افتتاح محطة التلفزيون ومثل كل الكلمات المرتجلة للملك فيصل تغمده الله بواسع رحمته فقد كانت تصدح بالحق وتنتقي بحكمة بالغة الكلمات المؤثرة المحفزة التي تشعرك بعظمة ذلك القائد الفذ، ثم بدأ الفيلم الوثائقي في الاستشهاد ببعض المقاطع التي بثها التلفزيون الأبيض والأسود فذكرني برجال عملوا بكل ما استطاعوا من قدرة وإرادة وإخلاص وهواية في إيصال برامج التلفزيون (الوحيد آنذاك) إلى قلوبنا رغم ضعف الإمكانات وتواضع التقنيات، ولن أعدد الأسماء لأنني لا أتحدث عن مذيعين أو مقدمي برامج أو وزراء إعلام وهم جميعا من كان يخرج في الصورة لكنني أتحدث عن شباب في ذلك الحين كانوا يعملون خلف الكواليس ولم نعرفهم حتى في حفل التكريم!!

في المعرض المقام على هامش الحفل توقفت كثيرا أمام أجهزة قديمة عرضت في المعرض وشعرت بأنها شاهدة عصر على الفنيين الذين أقصدهم، كأني بتلك الأجهزة القديمة تقول كان يعمل أمامي رجال نذروا أنفسهم للعطاء دون منة والعمل دون أجر مجز ودون رغبة في الظهور ولا في التنافس على المناصب والبدلات، تقول الأجهزة كنت أكاد وأنا جماد أن أشعر بحسهم الوطني وإخلاصهم ومشاعر حبهم لعملهم وهوايتهم ورغبتهم في التعلم وقدرتهم الخارقة على استيعاب تقنية معقدة، وكنت أنا أود أن أقول لذلك الجماد ليتك فرضت على المعرض أن يعرض صورهم معك.

حتى جدران المعرض كانت تعرض صورا لمن شاهدنا صورهم كثيرا من الوزراء القدامى ومسؤولي التلفزيون ومديري الفروع والبرامج فلم نتعرف على الجنود المجهولين حتى الآن وحتى في حفل التكريم!!.

مع هذا كله كان الحفل رائعا والفيلم الوثائقي يذكر بالماضي الجميل للتلفزيون والإذاعة الذي كان جميلا قويا رغم عدم وجود المنافس.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s