مشروع سابق!!

نحن أحياناً ننجز بعض المشاريع، وبصرف كبير جداً وليس (رخيص) لكننا لا نضع ضمن هذه التكلفة الباهظة بنود صيانة ومحافظة على المنجز ليستمر جميلاً كما هو!!، البعض يتذرعون بوزارة المالية والاعتمادات المالية وخلافها وهذا غير دقيق ولا كاف وليس هو السبب الدائم.

المشكلة في ثقافة المسؤول الذي يريد منجزاً سريعاً يفاخر به ثم لا يعنيه ما يلي الاحتفالية بالإنجاز من استمرارية الاستفادة منه !!، وأحد الأدلة على قرب ما أدعيه من الصواب هو أن كثيراً من المسؤولين لا يعنيهم مطلقاً المشاريع التي أنجزت قبل توليهم المسؤولية، أي أن مشروع الوزير السابق أو المحافظ السابق بالنسبة لهم مثل ابن الزوجة من زوج سابق، إذا لم يتعرض للضرر بسبب مشاعر الغيرة، فهو لن يفرح بالمعاملة الحسنة لذات السبب!!.

أعطني مشروعاً استمر لعشر سنوات دون أن تحدث فيه تلفيات !!، باستثناء الكباري المؤقتة التي أنشئت منذ حوالي ٤٠ سنة ممتدة على طريق الملك عبدالعزيز بالرياض جنوباً مروراً بالبطحاء ومنفوحة وكان أمين الرياض آنذاك عبدالله بن علي النعيم قد صرح أنها كباري مؤقتة وبقيت تعمل إلى الآن !!، ربما لأن الذي عمل بعده مسؤول واع هو د. عبدالعزيز بن عياف آل مقرن فتولاها بالصيانة إضافة إلى أن اعتبارها مؤقتة يفترض أن تزال هو ما أطال عمرها !!، الكباري الجديدة لم تعد (تخر) أمطاراً وحسب بل صارت (تخر) سيارات فقد سقط أكثر من سيارة وتوفي أكثر من أسرة وركاب بسبب اختراق المركبة للسياج بعد حادث تصادم أو إجبار على الانحراف (يفترض في السياج أن يكون مانعاً للسقوط وإلا فهو مجرد مساج للسيارة!!).

على أية حال باستثناء شارع الكباري المؤقتة فإن كثيراً من مشاريعنا الضخمة أصبحت مؤقتة بسبب عدم الصيانة أو إهمال الأب الجديد للمشروع!!.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s