اليوم: أبريل 6, 2013

ديدان وعقارب تحت حملة الجوازات !!

في البداية أود أن أكتب لكم من (عاصمة) الضباب مهنئا وطني على (عاصفة) حملة الجوازات، فهي من الخطوات الوطنية الجادة الحازمة التي شحت رؤيتها وندر حدوثها، وكم كنت أتمنى أن أشهدها عن قرب وهي في أوج شموليتها وحزمها الذي أخشى ما أخشاه أن يبدأ في الوهن مع ازدياد مساسه بأصحاب المصالح والأنا، فهم سبب جل مشاكلنا، فبمجرد مساس خطوة وطنية جادة بمصالح الأناني تبدأ ردود الأفعال المحبطة للهمم وتبدأ حالات الاستثناء وتطبيق المرونة غير المستحبة ويبدأ العد التنازلي للحماس والجدية والصرامة، حتى إنني أتمنى من صاحب مثل هذه القرارات الحاسمة والمصيرية المدروسة مسبقا دراسة وافية ومتأنية أن يصدر أمر تدشين الحملة ثم يغلق جواله ووسائل الاتصال به، ويعتزل الناس ولا يتابع حتى وسائل الإعلام، أي باختصار، يغلق نوافذ سيارته ويمضي، لا يرى إلا طريقه الواضح ومسلكه الصحيح وسرعته النظامية ولا يستمع لأصوات منبهات سيارة تحاول اللحاق به وتجاوزه من كتف الطريق أو مسار الطوارئ لإعاقته أو إيقافه أو إخراجه عن المسار الصحيح!!.

المؤسف أن بعض من كان ينتقد وضع العمالة السائبة وغير نظامية الإقامة وتركهم يهيمون في الأسواق ويدخلون البيوت والمؤسسات والشركات والمدارس والمستشفيات للعمل غير المرتبط بنظام وتحديد مرجعية نظامية أصبح الآن يتحدث عن مهلة وتنبيه وإعطاء فترة تصحيح!!.

أي مهلة أطول من عشرين سنة أو تزيد منذ آخر حملة تصحيح خجولة بعد حرب تحرير الكويت؟!!.

كشفت حملة الجوازات المباركة أن أغلب بيوتنا ومدارسنا ومستشفياتنا وشركاتنا ومؤسساتنا مخالفة وتعمل بالبركة وكشفت أن الأثيوبي ليس المخالف الوحيد!!.أكاد أشبه حملة الجوازات برفع لوح خشبي قديم بالي ضربته الشمس ورطبته الأمطار لتجد تحته أنواعا من خشاش الأرض والديدان وكثيرا من العقارب والثعابين السامة!! فالحرص ثم الحرص والجدية وعدم قبول الاستثناءات.


قالوا وقلنا

** قالت «عكاظ»: مسافرة تحشو أربع بطات مجمدة بـ 2440 حبة ترمادول وموظف جمارك مطار المدينة المنورة يكشفها!!.

* قلنا: والمجمدة دوما هي علاوات وامتيازات أفراد الجمارك الأبطال.

** قالت «عكاظ»: مصنع مياه يتوعد هيئة الغذاء والدواء بالملاحقة القضائية!!.

* قلنا: (شين وقوي عين، نحن من سيقاضيكم على الإضرار بصحتنا!!).

** قالت شؤون الوطن بـ«عكاظ»: عضوة شورى تطالب (الهيئة) بتخطي إطالة الشعر إلى مراقبة مروجي المخدرات!!

* قلنا: (يا قدمك الهيئة متخطيه إطالة الشعر من عشر سنوات، والمخدرات لها مكافحة قبل نصف قرن!!).

** قال عنوان «عكاظ»: الصحة تكتفي بشعار الإحالة للخاصة والتأخير يكوي مراجعي المستشفيات فيصرخون داوونا ولو بحلم السرير!!.

* قلنا: (ترى يصدقون وبكرة يطلعون لك باستراتيجية العلاج بالأحلام!!).

** قال عنوان شؤون الوطن بـ«عكاظ»: إجازة بيع الأراضي الحكومية للمواطنين الذين لا يملكون مسكنا.

* قلنا: وماذا عن الذين لا يملكون مسكنا ولا يملكون مبلغا؟!.

** قالت «عكاظ»: جمعية إيثار تطلق لجنة الشفاعة الحسنة لإقناع ذوي المتوفى بالتبرع بأعضائه.

* قلنا: المركز السعودي لزراعة الأعضاء يحتاج شفاعة حسنة لإقناعه بتحسين أوضاعه الجامدة!!.

** قال مسؤول في التعليم: إغلاق المدارس بعد حملة الجوازات إشاعة لا صحة لها!!.

* قلنا: حملة الجوازات كشفت عن مدارس بمعلمات غير نظاميات وغيابهن إغلاق!!

** قال متخصصون لـ «عكاظ»: (الشيبس) يهدد 70% من أطفال المملكة لاحتوائه على مادة الأكريلاميد!!.

* قلنا: و70% من المقاصف المدرسية تبيعه!!.

** قال مسؤول في جوازات مكة لـ«عكاظ»: حملاتنا عادية لا تشمل الجهات التعليمية والصحية!!.

* قلنا: (المفروض تشمل، شغلكم عدل فلا تترددوا!!).