اليوم: 2 مارس، 2014

التجارة التي تحتاج عشرين وزيرا

على مر الزمن شهدنا مواسم وطفرات تجارية يسترزق منها أناس على حساب آخرين، تارة باستغلال حاجاتهم بحق وتارة باستغلال حاجاتهم بباطل!!.

 

الأمثلة كثيرة فقد كانت طفرة الأراضي موسما حدث منذ أكثر من أربعين سنة واسترزق منه كثير من الناس وأصبحوا بعد الجوع يرمون المفاطيح وحمولة (قلابي) من الأرز، وبعد الفقر مليارديرات.

 

ثم جاءت طفرة المساهمات العقارية مغرية لمن رأوا أقرانهم يتحولون من حالة الفقر إلى الثراء فدخل فيها من دخل، وربح منها من ربح، وخدع فيها من خدع.

 

ثم جاء سوق الأسهم الشهير وهذا لا يحتاج إلى شرح أو تصوير!! فصور نتائجه بارزة للعيان ومبروزة على جدران المجتمع، إما صورة مليونير الغفلة أو صورة مريض نفسي فقد كل شيء على حين غفلة.

 

تجارة المقاولات وتجارة التأشيرات والسيارات وقطع الغيار ومواد البناء والإسمنت جميعها مواسم جاءت بين هذا وذاك استجابة لاحتياجات أناس واستغلالا لحاجات آخرين بحق تارة وبغش أخرى.

 

إذا كانت كل أشكال التجارة والمتاجرة بالحاجة فيما ذكر يعنى به وزير واحد هو وزير الصناعة والتجارة، كفيل بتنظيمه ورد الحقوق وحماية الناس، كما يحدث الآن من الوزير الحالي توفيق الربيعة، أو إهماله وترك الحبل على الغارب كما كان سابقا، فإن المتاجرة الحالية لقضاء حاجات الناس مختلفة جدا وتحتاج إلى عشرين وزيرا!!.

 

التجارة الحالية الرابحة في هذا الموسم هي تجارة القنوات الفضائية في عرض مشاكل الناس ومآسيهم فقد أصبح البرنامج يولد تلو الآخر ويبث في الساعة الواحدة أكثر من برنامج هام ومنتشر ومشهور جميعها تتحدث عن مشاكل الناس مع قصور الخدمات والمآسي والبكاء والصراخ والاستجداء.

 

الصورة الأخيرة من صور موسم التجارة تحتاج، للقضاء عليها، إلى عشرين وزيرا ومسؤولا يقومون بما طلب منهم ولي الأمر على الوجه الأكمل عندما قال لهم لا عذر لكم!!.

قالوا وقلنا

** قالت صحيفة (مكة): الجمارك تخفض رواتب موظفيها 10% وتلغي بعض بدلاتهم!!.

* قلنا: (كل هذا لأنهم تحدثوا عن من يشاركهم المكافآت؟!! خلاص يتوبون).

 

**

 

** قالت الحياة الفطرية: اكتشفنا أن نمر وادي نعمان المقتول ذكر.

* قلنا: (ما تحتاج اكتشاف أكيد ذكر.. راعي الإبل يقولكم أنه افترس 20 ناقة!!).

 

**

 

** قالت (عكاظ): النمر العربي يهاجم ثمانية شباب بالمجاردة.

* قلنا: (وش الحكاية النمور صارت عندنا أكثر من القطاوة).

 

**

 

** قالت (الرياض): أربع سيدات يداهمهن المخاض في الجنادرية والمتطوعات يسعفنهن!!.

* قلنا : (قمة الذكاء.. عارفين المستشفيات لن تستقبلهن!!).

 

**

 

** قالوا: قاضي يحكم على (مفحط) بمرافقة سيارات الإسعاف.

* قلنا: (انتبهوا لا يخرب سواق الإسعاف ويفحط!!)

 

**

 

** قال مدرب الرائد نور الدين زكري: بعض الكتاب الرياضيين يبيعون أقلامهم من أجل كبسة رز.

* قلنا: (كله منك كبستهم بقدر مضغوط من بداية الدوري!!).

 

**

 

** قال المركز السعودي لكفاءة الطاقة: القطاع السكني مسؤول عن استهلاك 53% من كهرباء المملكة!!.

* قلنا: (خلك صريح وكمل الـ 47% الباقية مسؤولية من؟!!).

 

**

 

** قال وزير الإسكان: جاهزون لاستقبال الطلبات في الموعد المحدد!!.

* قلنا: استقبال الطلبات لا يحتاج جاهزية.. الفخر في تنفيذها!!.

 

**

 

** قالت (سبق): طفل السابعة يقود المرور لمتهور تسبب بقتل مواطن دهسا!!.

* قلنا: (غريبة ليش ما قادهم ساهر؟!!).

 

**

 

** قالت (الشرق): هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات تؤكد ضرورة الالتزام بالوضوح!!.

* قلنا: (وضحوا موقفكم أولا.. أنتم مع المشترك أم مقدم الخدمة؟! يا نوضح سوا يا مانوضحش سوا!!).

 

**

 

** قالوا: انقطاع الواتساب منذ اشترته شركة (الفيسبوك).

* قلنا: (الله يسود فيسهم!!).